المنتتدى الرسمى لاتحاد طلبة حلوان

المنتتدى الرسمى لاتحاد طلبة حلوان

 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخولدخول الاعضاء
Cool Dark Blue
    Pointer Glitter
ممنوع النسخ سجل اولا ثم انسخ ما تريد

شاطر | 
 

 "دستور، يا أسيادنا!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
eslongy
.:: نائب الادارة ::.
avatar

عدد المساهمات : 308
تاريخ التسجيل : 07/02/2011
العمر : 44
الموقع : www.thanawya.rigala.net

مُساهمةموضوع: "دستور، يا أسيادنا!    الجمعة فبراير 11, 2011 2:33 pm

على غرار هاني رمزي بفيلم "عايز حقي"
وقع بيدي " بالصدفة"
هذا الأخضر الصغير!!


ربما اختاروا له اللون الأخضر تيمناً
بالرجل، الأخضر
أو الأرض ،الخضراء


التى لطالما صدعوا رؤوسنا بها فى أغنيتهم ..

"عايزناها تبقى خضرا ، الأرض الى فى الصحرا
هيا ايه الصحرا
عايزناها ايه
خضرا"

نعم .. نعم نسيت أقول لكم .. ماهو هذا الأخضر الصغير الذي أتحدث عنه ..
إنه
كتاب "دستور جمهورية مصر العربية"

حينما لمحته ،وانا اتصفح رفوف الكتب المعروضة ، بمعرض الكتاب
( لاأعرف كيف أصف لكم شعوري)


لكني و بحركة لاإرادية ،امتدت يدي اليه تخطفه ،بحذر من على الرف، وانا التلفت حولي " كسارقة دجاج"!


ليس لشىء ..فقط شعرت ان الجميع سيسخرون منى لو "قفشوني" اى ظبطوني ،متلبسه بإمساك الدستور من"قفاه" اقصد من كتابه!


وكوني الوحيدة التى تبرعت ضمنيا" بالطبطبة او التمليس" على رف الدستور المكدس، الذي لا يقرأه سوى الناموس، والأتربه ماشاء الله، فقد آثرت ان يتم الأمر ، بسرية إتمام العمليات الإنتخابية بمصر، وبمنتهي الشفافية!



الآن الكتيب بيدي ، غلافه ذو الون الأخضر"الزرعي"

بدرجة لون تشبه ..
ما قبل الذبول بمرحلة ، وما بعد الإزدهار بمراحل"!!


، أما قصر"طوله" وقامته فقد أشعروني وكأني أنظر بمرآه
ولسان حالي يردد" طيب كانوا خلوه طويل شوية، حتى عشان يملى عين الشعب "
ابو عيون فارغة، الذي لم يتمر فيه ما تفعله الحكومة النظيفة من اجل راحته وسعادته ورخاؤه

بأعلى الغلاف الأخضر، للدستور المعطر

صورة جانبية ،عباره عن قبة مجلس الشعب او الشورى التى احترقت "يا عين امها فى ماس كهربائي كالعادة، واعادوا على إثرها بناء مقر مجلس الشوري، على احدث طراز وصيحة وتجديد وآخر نيو لوك .

حتى ان بعض المواطنيين حينها ، فكروا جديا بإحراق قطارات السكة الحديد الخربه ،وأبنية قصور الثقافة التى تكاد تتكأ ، إتكائاً أبدياً،على رؤوس المثقفيين وعلى اجسادهم" وربنا يستر"

وجميع المرافق العامة الآيله للسقوط متخيلين " حالميين"ان هناك مادة ما بالدستور، تنص على الآتي :_

"يجوز للشعب بناء على تأييد ما لايقل عن 5مليون نسمة، ان يطالبو بتجديد المنشئآت الحيوية،بعد حرقها ،قضاء وقدر، او ان تم تأييد القضية كالعادة ضد مجهول او ضد الماس الكهربائي" الوحش اللي مستقصد مصر والمصريين"

وصراحة من كثرة الماسات الكهربائية التى حدثت فى مصر ومنشآتها،بدأت افكر جديا ؛ بالمطالبة بتغيير مفردة" ماس كهربائي"
وليصبح البديل المنا سب ماس عدائي، أو إسرائيلي"
رغم انه هذة الفكرة تتعارض بشكل او بآخر مع تصدير الغاز والتطبيع والجدار الفولازي!!



الأهم سأكمل لكم مواصفات عريس الغفلة
يووه اقصد دستور الغفلة
يا جماعة ركزوا "شوية"
اقصد الدستور يا اسيادنا


بعد صورة القبة التى يلتف حولها علم مصر ، بنسره الأعرج ابو أجنحه مشلوله
بمنتصف الغلاف ترقد أربعة مجلدات مدرجة من اسفل لأعلى تبعا للحجم، "كلما طلعنا لفوق كلما صغر الحجم وتضائل"
"ملاحظيين أوجه التشابه"!؟
يذكرني هذا التدرج العجيب بأحجام المجلدات
بأغنية لسيد درويش، بإحدى مسرحياته تقول
" كل ما نعلا ونعلا ونعلا
لازم نطاطي ، نطاطي
نطاطي"

_أولهم "مجلد كبير أحمر اللون، يعلوه آخر بنفسجي، يعلوه ثالث أزرق ، يعلوه رابع أصغرهم "أخضر كتب عليه باللون الأبيض كلمة" الدستور"
سبحان الله!
لهذة الكلمة " الدستور"رهبة ما.. تشبه، رهبتنا حينما كنا نسمع بمسلسل الف ليلة وليله القديم
وقع أقدام "الإشكيف" " الوحش الضخم"مع ليلي علوى "المُزة"
المحبوسة فى القفص!!

الأهم دعوني أتم لكم مواصفات "الإشكيف" الأخضر..


بآخر الكتاب وبشكل موازي لصورة "قبة المجلس"
يوجد رسمه لميزان غريب الشكل، ذو كفةٍ واحدة" أعرج يعني"
او ربما حتى لانظلم الدستور أقصد مصمم الغلاف
مساحة الغلاف الصغيرة جدا، الضيقة لم تكفِ" يا حرام" الا لكفةٍ واحدة!!
الغريب أن بحثت عن إسم مصمم الغلاف كما هو الحال مع كل الكتب، فلم أجد لا اسم ،ولا مصمم!!
" او ربما انه المصمم " مصمم" ميقلش إسمه"!
" حينما اخبرت اختي .. أن دستورنا أعرج، بقدم واحدة، يووه اقصد كفة واحدة ...

قالت" وبراءة الشعب المصري بعينيها...
"عادي رشا ماهو ميزان الذهب بكفة واحدة، ده دليل ان دستورنا من ذهب وبلدنا من ذهب، وريسنا من ذهب"


"فأكملتها لها على نفس الوتيره

"وذهب مع الريح"
"وذهب ولم يعد"
"وذهب صيني"


والله أختى تندرج تحت بند ثلاثة ارباع الشعب المصري ألا وهو بند:_ " عايش، ومقضيها ،وراضي بالي فيها، والناس لبعضيها، ومحدش مخلد فيها" !!
تعالوا لنتم تصفحنا للدستور" تحت مبدأ "الكتاب بيبان من عنوانه أو من غلافه "!


بآخر صفحة الغلاف الأخضر
وضع تاريخ صدور الدستور المصري
كالتالي:_
صادر فى 11 سبتمبر 1971
بتعديلاته
2008
إلى هنا وعيونكم ما تشوف الا النور
حينما لمحت التاريخ المكتوب
وتنبهت له
صرخت " بالصوت الحياني ، الرشروشي"
يالهوي
يا خراااشي
11\سبتمبر!!
برجي التجارة العالميين
الطائرات
تنظيم القاعدة
إرهابيين

يا ليلة طين
وبثانية واحدة ،كنت أرفع يدي معلنة ، إستسلامي بمنتصف المكتبة
وأنا ابكي...
"انا مليش دعوة يا جماعة، والله مش انا، ده الدستور
لا ده مش الدستور ده الرجل الأخضر" الجزء الثالث"
والله مش انا ده دستوركم ،راكبه عفريت
التصق بيدي"كما نطاط الحيط"
ده انا حتى " أُمية"

كنت بس بتفرج على الصور والألوان!!
دستور يا اسيادنا


ورحت اهز رأسي ، برقبتي يمينا ويسارا ، مؤدية وصلة "زار" عفاريتي محترمة


وانا اردد، بهستريا "دستورية، قانونية"
الله حي ، الله حي
دستور، دستور
موعودة يالي عليكي الدور


وبعد وصلة رعب، تصحبها رعشة دستورية
قام المسؤل عن الركن السياسي بالمكتبة
بتهدئتي.. قائلاً..


_ مالك بس يا بنتي، ما كنتي عاقلة من ربع ساعة
_ حصل ايه، وليه خلاكي تقربي ناحية الرف ده بس!؟
_ أنتي مش شايفة علامات التحذير السياسية الدبلوماسية الغير مرئية بالعين المجردة
من أتربه وذباب!؟


أجبته باكية..
" معلش والنبي يا عم ، اصلي نظري ضعيف بالواراثة، اول ما شوفت اللون الأخضر ، فكرته كتاب عن الملوخية
وتخيلتها باللحمة والأرانب
ريقي جري ، وايدي على الحلة، يووه اقصد على الرف
ورفعت الغطا، عشان أدوق طعمها
مكنتش اعرف ان العلبة فيها فيل


اقصد ان الحلة فيها "قتيل"!!


ربت صاحبنا على كتفي فقلت له" ايدك لوسمحت، لو عايز تطبطب" وتدلع" يا خويا روح كلم بابا، هوه انت فاكرني نانسي عجرم"!!


المهم... بعد إعتذارتي المتكرره
له ولمن يعدوا على صوابع الأيدي الواحدة من الحضور!!
وجدته يعطيني لفافة بكيس بلاستيكي أسود شاحب!
ويقول..
_ اتفضلي يا بنتي، مبروك عليكي!!
_ الحساب جنية ونصف مصري!

طبعا إندهشت
" حساب ايه يا عم الحاج، الكيس الإسود ده جواه ايه بالضبط!
وهوه معقوله لسه فى حاجه فى مصر نقدر نشتريها بجنيه ونص بس!!
يارب تطلع "حتة لحمة، افرح بيها العيال"


ضحك أخينا وهو يقول..


ايوه ده بالذات رخيص جداً، وكمان عملتلك عليه تخفيض، لأنك اول واحده تفكر تشتريه!
بعد الخصخصة وبيع القطاع العام


_ خصخصة وقطاع عام!!
ايه يا عم الحاج هوة الكيس ده جواه ايه بالظبط، ليكون جايبلي حتة من عمر أفندي القديم!؟


_ لا يا بنتي ده الدستور، الى انتي اتفرجتي عليه وخدشتي حياء قوانينه
لازم تصلحي غلطتك وتشتريه!!

وهنا " وعيونكم ما تشوف الا النور تاني"
عدت لثورتي
وانا اقسم بوجهه
انى مش هصلح غلطتي
والواد اللى فى بطن كفة الميزان
مش ابني....


وخرجت من المكتبة" جرياً" على الأحلام


وأنا أهذي ، مؤدية ،وصلة منفردة "لرقصة"
دستور يا اسيادنا
دستور
باعوا بلدنا وعلى مين الدور
باعوا الذمة وباعوا الهمة وباعوا شرفنا
ومش باقي غير الدستور
شوف يا مواطن يلا وبص
دستورنا" الأخضر" بجنيه ونص
دستور يا أسيادنا
دستور
.


[ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذه الصورة]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
"دستور، يا أسيادنا!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
المنتتدى الرسمى لاتحاد طلبة حلوان :: -^-^-^-( القسم العام )-^-^-^- :: -$-$-( المواضيع المتنوعة )-$-$- :: -$-$-( القصص والروايات )-$-$--
انتقل الى: